نائب عن ذي قار : تجار كورونا وفساد في دائرة الصحة

2020-06-23T13:45:42+03:00
2020-06-23T13:46:36+03:00
اخبار محلية
23 يونيو 2020140 مشاهدة
نائب عن ذي قار : تجار كورونا وفساد في دائرة الصحة

#اور_نيوز/ المحرر:
كشف النائب عن محافظة ذي قار ستار الجابري، الثلاثاء، عن فساد كبير واستغلال للأزمة التي يعيشها البلد من قبل ما اسماهم “تجار كورونا” في دائرة الصحة ، داعياً الى استضافة رئيس الوزراء ووزير الصحة خلال جلسة يوم غد.

وقال الجابري في تصريح صحفي تابعته ” اور نيوز ” ، انه “بعد لقاء احد المسؤولين في شركة نفط ذي قار وبعد ان خصصت وزارة النفط مبالغ مالية لمحافظة ذي قار تبلغ مليوني دولار لشراء اجهزة ومستلزمات طبية تبين ان هناك بعض الاشخاص في دائرة صحة ذي قار اصبحوا تجار لكورونا ويتاجرون بارواح الناس على الررغم من هذه الازمة”.

وأضاف ان “المعلومات تشير الى ان هناك اجهزة تنفس في النية شراؤها وتم ارسال قوائمها واسعارها من اجل شراءها عن طريق هؤلاء الاشخاص، وتم تقييمها بمبلغ 100 مليون دينار للجهاز الواحد”.

مبيناً انه “بعد التقصي والبحث تبين ان سعر الجهاز 50 مليون دينار وتوصلنا الى حقائق مؤلمة حيت اتفق هؤلاء الاشخاص على الحصول على نسبة 25% من قيمة كل جهاز ويحصل التاجر على 25% ايضاً”.

واكد الجابري انه “علينا كنواب ولجان نيابية متابعة هذه الاموال التي صرفت لخلية الأزمة لأن كثير من الاموال ذهبت بهكذا آلية وحتى التبرعات التي تصل من الناس واصحاب رؤوس الاموال والتجار لا تدخل ادخال مخزني ولا نعرف كيف يتم التصرف بها”، مؤكداً ان “هناك تلاعب بالعلاج واسعاره ويحتاج الى وقفة جادة”.

وشدد الجابري على ضرورة ان “تشهد جلسة يوم غد استضافة رئيس الوزراء ووزير الصحة واللجان المعنية بشراء الادوية وبقية المؤسسات المعنية كوزارة النفط التي وجهت اموال لشراء الاجهزة والمستلزمات الطبية لبعض المحافظات” .

موضحاً اننا “لا نريد ان نكون حجر عثرة ونؤخر شراء الاجهزة والمستلزمات الطبية بقدر ما الامر يحتاج الى وقفة لمعرفة الاموال التي تصرف واغلبها تصرف بطريقة غير صحيحة، حيث ان هناك فرق كبير في الاسعار والقوائم والوصولات التي تقدم”.