شرطة ذي قار تعتدي بالضرب على سائق اسعاف ومسعف

2020-06-15T14:24:21+03:00
2020-06-15T14:27:15+03:00
اخبار محلية
15 يونيو 2020272 مشاهدة
شرطة ذي قار تعتدي بالضرب على سائق اسعاف ومسعف

افاد شهود عيان بقيام منتسبين من مفرزة حماية مستشفى الحبوبي ،الاحد، وسط الناصرية بالاعتداء على سائق اسعاف بالضرب و الخنق وتمزيق ملابسه الواقية اثناء نقله لحالة مشتبه اصابتها بكورونا.

وذكر شهود عيان من داخل مستشفى الحبوبي ان المفرزة اعتدت على سائق اسعاف و مسعف بكلام لفضي جارح اثناء محاولته ايصال مريض ذو حالة حرجى بسرعة، ما دعا الكادر الطبي للاسعاف الاستفسار عن السبب، لتوجه له لكمات على الوجه و محاولة لخنقه من احد افراد الحماية، وتمزيق ملابسه الواقية ما استدعى تدخل مرافقي المرضى لانقاذ السائق والمسعف من تجاوز المفرزة.

من جانه ذكر مصدر مطلع ان مدير حماية مستشفى الحبوبي ادعى بان الشرطي تعرض لعملية دهس و دون ذلك بمحضر و اعد شهودا من المفرزة للضغط على الكادر الطبي للتنازل عن الدعوى في مسعى لانقاذ افراد الشرطة مما حصل.

لافتا الى ان السائق و المسعف طالبوا بفتح كامرات المستشفى و الشارع العام لبيان الحقيقة، لكن مفرزة حماية المستشفى قدمت شكوى في شرطة البلدة للضغط على سائق الاسعاف والمسعف للتنازل عن شكواهم.

واشار الى ان شرطة ذي قار افلحت بالضغط على الكادر الطبي و انهت الموضوع بالتراضي.
مستغربا من الاعتداء على من يضحي بنفسه من اجل انقاذ حياة الناس في ضل وضع صحي مزر و على مشارف الانهيار ، و من موقف الاجهزة الامنية المخجل التي حاولت التجني على من يحاول انقاذ ارواح الناس ومن وجدوا لحمايتعم كون المفرزة تابعة لحماية المنشاة الصحية، وكان الاجدر بهم تطبيق القانون بدلا عن خرقه بممارسة العنف .

و جانبها ناشدت الكوادر الطبية في مستشفى الحسين قائد شرطة ذي قار و السيد المحافظ و مدير الصحة بحماية كرامة و هيبة الكوادر الطبية التي تبذل جهداً مضاعفاً و استثنائياً بامكانيات معدومة وتضحي بنفسها من اجل الحفاظ على ارواح ابناء المحافظة.

كما ناشدوا نقابة الاطباء ونقابة الصيادلة ونقابة المهن الصحية لبيان موقفهم كون الاعتداء يمس صحة ذي قار بكافة كوادرها لاسيما الجيش البيض.

بدورهم وجه سائقو الاسعاف ندائهم لمتظاهري ذي قار لبيان موقفهم ازاء ما حصل للكوادر الطبية قائلين و”قفنا مع الوطن ومن يمثله ، انتم، ننقذ الارواح ونضمد الجرحى ونضحي بحياتنا لاجل ثورة تشرين واهدافها السامية و هاهي النفوس الضعيفة تتجاوز و تتجنى وتستخدم القوة والقانون للنيل من الانسانية والضمائر الحية على بعد امتار عن معسكر الحق في ساحة الحبوبي لذلك نطالبكم بموقف واضح وصريح ينسجم مع روح الاصلاح وروح الثورة”.